in

«الاسد الملك» متهم بالسرقة

«الاسد الملك» متهم بالسرقة

لم يمر خبر إطلاق جزء ثانٍ من فيلم ديزني الشهير «الأسد الملك» (1994) من دون أن يثير بلبلةً على مواقع التواصل الاجتماعي. عبارة «هاكونا ماتاتا» (أي لا مشكلة) العائدة إلى اللغة السواحلية (لغة يتحدث بها سكّان سواحل كينيا وتنزانيا وأوغندا والكونغو) التي التصقت باسم الفيلم منذ التسعينيات حتى جرى تسجيلها كعلامة تجارية خاصة بالشركة المنتجة في عام 2004، كانت سبباً لتأجيج موجة من السجال بين أوساط الناشطين على الساحات الافتراضية، بسبب «سرقة» مصطلحات من الثقافة الأفريقية. وقد أطلق المعترضون عريضة الكترونية جمعت أكثر من 50 ألف توقيعاً في سبيل حض شركة الانتاج على إلغاء العبارة من الفيلم، كما أنها انتقدت استخدام «ديزني» الجملة واحتكارها بشكل تجاريّ من دون أي ادراك لخصوصيتها اللغوية والثقافية.