برنامج رامز جلال في ورطة بعد طلب نيشان المفاجئ

سرب أحد العاملين في مقلب رامز جلال الأزمة التي يشهدها البرنامج حالياً، وذلك بعد أن طلب نيشان من المسؤولين الانسحاب من تصوير بقية الحلقات، بعد المشكلة التي طالته مؤخراً.
 
وقال المصدر أن نيشان طلب أيضاً من القائمين على البرنامج عدم ذكر اسمه في البرنامج نهائياً، مما وضع فريق العمل في ورطة بسبب وجود حلقات ناقصة في حاجة للتصوير، بحسب تصريح العامل لموقع “دوت مصر”.
 
وتابع العامل أن القائمين على مقلب رامز جلال يتفاوضون مع نيشان مجدداً، في محاولة منهم لإقناعه بتصوير بقية الحلقات.
 
ومن جهة أخرى، تجاهل نيشان تماماً الهجوم الذي يتعرض له في الوقت الحالي، وذلك بعد أن شن ضده الإعلامي طوني خليفة حملة بسبب شروعه في الوقوع ضحية رامز جلال في مقلبه الجديد.