سمية الخشاب ترد على الحاقدين والمتربصين لنجاحها: لن أتوقف!

أزمة جديدة ضربت مسلسل «الحلال» الذي تواصل الفنانة سمية الخشاب تصويره من أجل اللحاق بالموسم الرمضاني المقبل أملا في العودة بعد غيابها لمدة عامين، خاصة مع تأجيل العديد من الأعمال التي قررت المشاركة فيها.

فبعد احتراق ديكور الاستوديو الخاص بالتصوير خلال الأيام الماضية لتنجو سامية وفريق العمل في الوقت المناسب، سيجري الفترة القليلة المقبلة استئناف التصوير بعد بناء ديكور شبيه، وهو ما يرجح بخروج العمل من السباق الرمضاني، ولكن سمية أكدت، في تصريحات صحافية لها، أن العمل سيجري تصويره خلال أيام وأن التلف الذي أصاب الديكور لم يقض عليه بالكامل، وحمدت الله على نجاتها وفريق العمل من هذا الحريق.

وأضافت بأنه لا نية لتوقف العمل أو الخروج من سباق رمضان المقبل، حيث إنهم وضعوا جدولا زمنيا من أجل الانتهاء من التصوير في الوقت المناسب، واعتبرت أن بعض الحاقدين، الذين يتربصون لها، يرغبون في خروجها من الدراما المقبلة، مشددة على أن الله لا يضيع عمل من يعمل بجد واجتهاد.

وعما قيل مؤخرا بأنها قامت بتقديم محضر ضد خادمتها الإثيوبية، أوضحت أنها لم تتعرض للسرقة ولكن لابد من تقديم محضر لأن الخادمة هربت من المنزل بشكل مفاجئ وهو ما يضعها في مسؤولية، خاصة إذا سافرت إلى بلد آخر، وذلك حتى لا تتورط في المشكلات.

من جهة أخرى، كشفت سمية أنها ستعمل خلال الفترة الحالية على تصوير كليب لأغنية باللون الخليجي، ذلك أنها لن تتمكن من إطلاق الألبوم إلا بعد أن ينتهي شهر رمضان فقررت طرح مجموعة من الأغنيات المنفردة أولا من ثم ستعمل على الألبوم مجددا.