ليندسي لوهان: سعودي عرفني على الإسلام

روت الممثلة الأميركية، ليندسي لوهان، في مقطع فيديو قصتها مع الإسلام، وكيف كان صديقها السعودي أحد أسباب إسلامها، بعد أن أهداها نسخة من القرآن.
 
وقالت إن صديقي السعودي المقيم في لندن أعطاني نسخة من القرآن الكريم، وأخذتها معي إلى نيويورك، وكان هذا بمثابة باب مفتوح للتعلم، خاصة أشياء روحية وهذه طبيعة شخصيتي.
 
وأضافت “كنت ممسكة بنسخة القرآن وأنا أسير في الشارع، فهاجموني في أميركا وقالوا إني إنسانة سيئة.. وهذا فقط لأني أحمل القرآن”.
 
وتابعت: “سعدت عند العودة إلى لندن، لأني أصبحت مهددة في بلدي.. الناس عاملوني معاملة سيئة، لأن هذا معتقدي وهذا ما آمنت به”.
 
وقالت لوهان “الآن أستطيع تخيل ما يقع للمسلمين كل يوم.. فهمت ما يقع لهم من اضطهاد.. فقد مررت بنفس التجربة”.
 
وكانت الممثلة الأميركية قد حذفت كافة صورها من حساب “إنستغرام”، وتغيير لغة سيرتها الذاتية من الإنجليزية إلى العربية.
 
وكتبت الممثلة – البالغة من العمر 30 عاماً – عبارة “السلام عليكم” في سيرتها الذاتية، بعد حذف كافة صورها. يذكر أن عدد متابعيها على “إنستغرام” يبلغ 5.7 مليون شخص.
 
واعتبر المتابعون ومستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي أن الخطوات التي قامت بها لوهان تعبيراً عن تحولها للإسلام.
 
وغردت امرأة على “تويتر”: “أنا سعيدة للغاية لأن ليندسي تحولت للإسلام. ليهديها الله ويبارك فيها”.
 
وأضاف آخر: “سمعت أن ليندسي تحولت للإسلام؟ إذا كان الخبر صحيحاً، فالحمد لله أن هداها لاتباع الطريق القويم”.
 
ومن جانبها، لم تعلق لوهان منذ قيامها بحذف صورتها وتغيير سيرتها الذاتية على “إنستغرام”. وارتدت الممثلة الأميركية الحجاب أثناء زيارتها للاجئين السوريين في تركيا خلال تشرين الأول الماضي.
 
وصرحت لصحيفة “صن” البريطانية العام الماضي بأنها “روحانية للغاية، ومنفتحة على التعليم”.
 
والتقطت للمثلة الأميركية صور سابقة وهي تحمل “القرآن”.
 
وقضت لوهان أخيراً عدة أشهر في منطقة الشرق الأوسط، وخاصة دبي.