ما الذي أغضب زوجة عادل إمام بعد عرض الحلقة الأولى من مسلسله؟

يبدو أن الأزمة الأولى التي تواجهها مسلسلات شهر رمضان الكريم جاءت من نصيب مسلسل “عفاريت عدلي علام” للفنان عادل إمام الذي يشارك معه عدد كبير من الفنانين ومنهم غادة عادل وهالة صدقي ومي عمر.
 
هالة حزينة ومصدومة
بمجرد عرض التتر الخاص بالعمل، شعرت الفنانة هالة صدقي بصدمة، وذلك لأنها متفقة منذ البداية على أن اسمها سيلي اسم الفنان عادل إمام نظراً لتاريخها الفني، ولكنها فوجئت بعد العرض بوضع اسمها في نهاية التتر؛ وذلك بالرغم من التعاقد على أن اسمها سيكون الثاني في التتر حيث فوجئت بوضع اسم الفنانة غادة عادل بدلاً منها.
 
وقالت هالة إنّه لا مشاكل بينها وبين غادة نهائياً، فهي ليس لها دخل في القصة، ولكنها انزعجت وشعرت بالإحباط بعد أن فوجئت بالأمر.
 
شكوى لنقابة المهن التمثيلية
وبالفعل تقدّمت هالة صدقي بشكوى إلى نقابة المهن التمثيلية لتنفيذ التعاقد، وفي انتظار قرار النقابة تنفيذ كتابة اسمها بالشكل المتفق عليه في بنود التعاقد.
 
وتجسّد هالة صدقي في المسلسل شخصية زوجة عادل إمام أو عدلي علام حيث إن طبيعة الشخصية كوميدية مئة في المئة، وفي هذا الإطار اعتبرت هالة أن الكوميديا نابعة من المواقف التي كتبها السيناريست يوسف معاطي، وقالت إنها تحمست بشدة للمشاركة في المسلسل خاصة وأنها كانت سعيدة بالتجربة مع الفنان عادل إمام.
 
من جانب آخر، وعن المنافسة الرمضانية، تقول هالة صدقي إن الدراما الرمضانية هذا العام ثريّة جداً ومليئة بالقصص القوية كما أن كل الأجيال موجودة أيضاً وهو في النهاية لمصلحة الجمهور.
 
وختمت هالة بأنها حالياً تضع كلّ تركيزها في مسلسل “عفاريت عدلي علام”، وهي بطبيعة الحال لا تضع خططاً لأعمالها، فهي اعتادت أن تسير خطوة بخطوة.
 
(نواعم)