ما لم تعرفوه عن حفلة ميريام فارس.. لماذا غادرت المسرح عند منتصف الليل ليلة رأس السنة؟

شهدت إمارة دبي على أضخم حفل لليلة رأس السنة هذا العام لملكة المسرح ميريام فارس، التي اختتمت عام 2016 واستقبلت عام 2017 في الفيستيفال أرينا في حفل كسر جميع المقاييس وفاق جميع التوقعات من حيث عدد الحضور والتجهيزات والتنظيم، حيث أطلّت ميريام على أنغام أغنية “إيه اللي بيحصل” على وقع ترحيب الجماهير االهستيري، غنّت ورقصت المصري والخليجي والعراقي وخصّصت لأكثرية الحضور الذين كانوا من الجالية اللبنانية في دبي والبعض الآخر الذين حضروا خصيصاً من لبنان لمشاهدة ميريام أغاني فلكلورية لبنانية أشعلت حماسة الحاضرين جميعاً وروت عطش اللبنانيين في الاغتراب، وعند منتصف الليل استأذنت ميريام من الحضور وذلك للاحتفال ومعايدة زوجها الذي كان يرافقها في هذه الليلة، ثم عادت الى المسرح وسط هتافات الجماهير لإكمال وصلتها الغنائية التي فاضت بالحماسة مع استقبال العام الجديد.

وفي الختام ودّعت ميريام جمهورها على أنغام أغنية “أنا والشوق” وسط تصفيق الحاضرين الذي استمرّ لأكثر من 10 دقائق.

تألقت ميريام بفستان باهر خطف أنظار الجماهير، وقد صمّمه رامي القاضي خصيصاً لها ولاقى استحسان جميع الحضور بالفكرة الجديدة التي قدمتها، فالفستان كان عبارة عن لوحة فنية ترسم معالم مدينة دبي التي تتزيّن بالمفرقعات النارية في هذه الليلة.

 

(نواعم)