مفاجأة رسميّة… كاتي بيري تنضمُ إلى لجنة تحكيم "أميركان أيدول"

أعلنت شبكة “إيه.بي.سي” أن “المغنية الشهيرة كاتي بيري ستنضم إلى لجنة تحكيم برنامج “أميركان أيدول” لاختيار المواهب الغنائية”.
 
وبيري (32 عاماً) هي أوّل اسم يعلن عن انضمامه للجنة التحكيم في النسخة الجديدة من البرنامج الذي ألغته شركة “فوكس برودكاستينج” العام الماضي بعد 15 موسماً بسبب تراجع نسب المشاهدة. وسيبث البرنامج من جديد العام المقبل.
 
وقالت بيري في بيان صادر عن شبكة “إيه.بي.سي” التي تملكها شركة والت ديزني أمس الثلاثاء “أستمع دائماً إلى الموسيقى الجديدة وأحب أن اكتشف الجواهر المدفونة ومن خلال تقديم النصح للفنانين الشبان أو تسليط الضوء على الفنانين الجدد خلال جولاتي أود أن أرد الجميل للموسيقى”. ولم يعلن عن أسماء باقي أعضاء لجنة التحكيم.
 
وذاع صيت بيري التي ترشحت لجائزة جرامي الموسيقية المرموقة في عالم البوب منذ أن أصدرت أغنيتها المنفردة الشهيرة “آي كيسد إيه جيرل” في 2008 واشتهرت بأداء أغنيات مثل “كاليفورنيا جيرلز” و”فايروورك” وارتداء ملابس ملفتة للأنظار وتقديم عروض مفعمة بالنشاط تجتذب الجمهور الشاب.
 
وتصل مبيعات ألبومات كاتي بيري حول العالم إلى أكثر من مئة مليون نسخة. وينسب الفضل لبرنامج أميركان أيدول” في شهرة أسماء كبيرة مثل كيلي كلاركسون وجينيفر هادسون وآدم لامبرت.
 
وكان يتابع البرنامج في أوج شهرته بين عامي 2005 و2007 ما يزيد عن 30 مليون مشاهد، لكن بحلول 2014 اقتصر عدد مشاهدي الحلقة الأخيرة من البرنامج على 10.6 مليون مشاهد فقط.
 
ومن ناحية أخرى، زادت شعبية برنامج “ذا فويس” المنافس لأميركان أيدول والذي تعرضه قناة “إن.بي.سي” ويضم لجنة تحكيم من أربعة مشاهير. وشاهد 12.1 مليون شخص الحلقة الأخيرة من الموسم الحادي عشر لبرنامج “ذا فويس” في كانون الأول.