in

طرق الوقاية من الفتق الإربي والجراحي

طرق الوقاية من الفتق الإربي والجراحي

يحدث الفتق عندما يقوم قسم من الأمعاء أو الأنسجة الأخرى في البطن بالضغط على طبقة من العضلات التي أصبحت ضعيفة ، وفي أغلب الأحيان يحدث هذا عندما يدفع جزء من أمعائك جدار البطن ناحية الخارج ، وهذا ما يسمى فتق خارجي ، وعادة ما يؤثر على أسفل البطن والفخذ ، ولكل نوع من الفتق أسباب مختلفة ، مما يعني أن الخطوات التي يمكنك اتخاذها لمنعه ستكون مختلفة نوعًا ما .

كيفية منع حدوث الفتق

لا يمكن الوقاية من جميع أنواع الفتق ، فهناك بعض العوامل خارجة عن سيطرتك مثل الجراحة السابقة في البطن ، وضعف العضلات التي ولدت بها ، والتي يمكن أن تؤدي إلى الفتق بغض النظر عن الخطوات الوقائية التي تتخذها ، ولكن يمكن اتباع بعض الوسائل التي قد تقلل من خطر حدوثه .

منع الفتق الإربي

معظم حالات الفتق هي الفتق الإربي ، حيث يتم دفع جزء من الأمعاء عبر العضلات في منطقة الفخذ في مكان معروف باسم القناة الإربية ، وينشأ الفتق الإربي نتيجة لمزيج من ضعف العضلات والضغط داخل البطن ، وليس هناك الكثير مما يمكن فعله لتجنب ضعف العضلات الذي يؤدي إلى الفتق ، ولكن هناك خطوات يمكنك اتخاذها لتقليل الضغط في بطنك ، ومن الأشياء التي تساعد في منع الفتق الإربي ما يلي :

– الحفاظ على وزن صحي للجسم : عندما تكون بدينًا  يكون جدار البطن باستمرار تحت ضغط من الدهون الزائدة في جسمك عندما تقف أو تتحرك ، لذلك فإن فقدان الوزن هو أفضل ما يمكنك فعله لتقليل خطر الفتق ، ولكن تحدث مع طبيبك لوضع نظام غذائي مناسب لك .

– ممارسة التمارين الرياضية : ثبت أن النشاط البدني بطرق معينة يساعد في الوقاية من الفتق ، ولكن أنواع أخرى من التمارين يمكن أن تسبب الكثير من الضغط على بطنك ، ومن أفضل التمارين التي تقي من الفتق : اليوجا ، حمل الأوزان الخفيفة ، التمارين الهوائية ، تمارين البيلاتس ، ويفضل تجنب تمارين القفز لأنها تزيد من الضغط على جدار البطن .

– تناول الأطعمة الغنية بالألياف : يمكن للأطعمة الغنية بالألياف أن تدعم حركات الأمعاء العادية وتساعد على منع الإمساك مما يؤدي إلى تقليل الإجهاد الذي يزيد من خطر الفتق ، والأطعمة التي قد تساعد في هذا الأمر : الفاكهة ، الخضراوات ، الحبوب ، المكسرات والبذور ، البقوليات .

– تجنب رفع الأشياء الثقيلة : إذا كان عليك رفع جسم ثقيل ، انحني إلى الركبتين بدلاً من خصرك ، و اجعل ساقيك – بدلاً من جذعك – تقوم بمعظم جهد الرفع، وإذا كان الجسم ثقيلًا جدًا بحيث لا يمكنك رفعه بسهولة ، فاعلم حدودك ولا تفعل ذلك .

– عدم التدخين : يسبب التدخين السعال ، والذي يمكن أن يضغط على بطنك ويؤدي إلى فتق إربي ، وعليك الذهاب إلى الطبيب عندما يكون لديك سعال مستمر ، نظرًا لأن السعال يمكن أن يؤدي إلى فتق أو يؤدي إلى تفاقمه ، فمن المهم أن تسيطر على هذه الأعراض عندما يكون لديك عدوى أو حالة أخرى تسببه ، بما في ذلك الربو .

– الحصول على علاج إذا كان لديك تضخم البروستاتا : يمكن أن يؤدي تضخم البروستاتا إلى إجهاد أثناء التبول ، الأمر الذي يمكن أن يزيد الضغط في بطنك ، وقد تشمل علامات تضخم البروستاتا الاستيقاظ مرتين أو أكثر كل ليلة للتبول ، والإجهاد لجعل تدفق البول أسرع ، والجهد لتفريغ المثانة في نهاية التبول .

منع الفتق الجراحي

يحدث الفتق الجراحي بعد الجراحة البطنية ، عندما تدفع منطقة من الأمعاء أو الأنسجة الأخرى جدار البطن عند موضع شق أو بالقرب منه ، وهو يحدث بشكل شائع بعد ثلاثة إلى ستة أشهر من جراحة البطن ، وبعض عوامل حدوث الفتق الجراحي هي خارجة عن إرادتك ، فعلى سبيل المثال ، تتمثل مهمة الجراح في استخدام تقنيات فعالة للحد من مخاطر الفتق ومنع حدوث مضاعفات أخرى .

أنت أيضًا أكثر عرضة للإصابة بفتق بعد الجراحة إذا كنت أكبر سنًا أو في حالة صحية بدنية سيئة بشكل عام ، وعلى الرغم من ذلك ، فإن ما يمكنك التحكم به هو اتباع إرشادات الطبيب التي قدمها لك ، والتي تهدف إلى تقليل مخاطر الإصابة بالعدوى أو الحد من وضع الكثير من الضغط على منطقة الجرح، والخطوات التالية قد تقلل من خطر الفتق الجراحي بعد الجراحة :

– تجنب الإجهاد الشديد .
– اتخاذ خطوات لمنع وعلاج الإمساك .
– طلب العلاج عند السعال المستمر .
– الحد من الضغط الذي يسببه العطس وعلاج أي نوع من الحساسية .
– تجنب أي أنشطة تضغط على منطقة الجرح .
– استعمال أي جل تم وصفه لتعزيز التئام الجروح .
– تجنب أو الحد من النشاط الجنسي حتى يلتئم الجرح .
– الإقلاع عن التدخين ، أو تقليله قدر الإمكان للحد من السعال .
– عدم الزيادة في الوزن .
– عدم الحمل خلال ستة أشهر من بعد الجراحة .