in

فوائد فيتامين د في علاج السعال

فوائد فيتامين د في علاج السعال

توصلت دراسة حديثة إلى أن انخفاض معدل فيتامين د يرتبط ارتباطًا كبيرًا بزيادة تواتر التهابات الجهاز التنفسي المتكررة، والسعال المزمن بين الأطفال .

السعال المزمن وفيتامين د

السعال المزمن يشير إلى سعال يستمر لأكثر من أربعة أسابيع، وما يقدر ب 22 % من جميع الأطفال يعانون من السعال المزمن، وقد يتطور السعال المزمن بسبب أسباب مختلفة، مثل التهاب القصبات الجرثومي المستمر، والتهابات الجهاز التنفسي العلوي، والربو، أو مرض الجزر المعدي المريئي، وتلعب حالة فيتامين د دورًا حيويًا في جهاز المناعة، عن طريق تنظيم نشاط الخلايا المناعية المختلفة، فهو يقلل من مستويات البروتينات الالتهابية مع زيادة إنتاج مضادات الميكروبات، وقد أدى هذا المزيج من الوظائف إلى قيام الباحثين بتقدير الدور الذي يلعبه فيتامين ( د ) في مختلف الظروف المناعية المرتبطة به، وأحدها عدوى الجهاز التنفسي .

وقد وجدت الدراسات أن الحفاظ على مستويات طبيعية من فيتامين ( د )، لا يرتبط فقط بانخفاض خطر الإصابة بالتهابات الجهاز التنفسي، ولكنه يقلل أيضًا من الشعور بعدم الراحة عند المصابين بالتهابات الجهاز التنفسي المتكررة، وفي الآونة الأخيرة، أجرى الباحثون دراسة في الأطفال لمواصلة تقييم العلاقة بين التهابات الجهاز التنفسي ومستويات فيتامين د، بالإضافة إلى تحديد العلاقة بين حالة فيتامين د والسعال المزمن، وقاموا بمقارنة مستويات فيتامين د بين 101 طفل مصابين بالسعال المزمن، و 98 طفلا يعاني من التهابات الجهاز التنفسي المتكررة، و 124 طفلا صحيا .

وقد أراد الباحثون معرفة ما إذا كان الأطفال الذين عانوا من السعال المزمن والتهابات الجهاز التنفسي المتكررة، كان لديهم معدل فيتامين د بشكل أقل من الأطفال الأصحاء، وهذا ما وجدوه :

1- كان متوسط ​​مستويات فيتامين د 11.96 نانوغرام / مل و 13.76 نانوغرام / مل في الأطفال الذين يعانون من التهابات الجهاز التنفسي المتكررة، والسعال المزمن، على التوالي، وكانت هذه المستويات أقل بكثير من متوسط ​​كمية فيتامين د بين الأطفال الأصحاء، والتي كانت 31.91 نانوغرام / مل .

2- ارتبط نقص فيتامين ( د ) مع زيادة وتيرة التهابات الجهاز التنفسي المتكررة والسعال المزمن .

علاج السعال بفيتامين د

إن الإدارة المشتركة لفيتامين د، وأخذ 5000 وحدة دولية كل يوم لمدة 3 أشهر، مع العلاجات التقليدية قد تكون مناسبة في الوقاية من التهابات الجهاز التنفسي المتكررة والسعال المزمن، ويبدو التدخل البسيط لمكملات فيتامين د واعداً في المساعدة على منع العدوى والسعال المزمن لدى الأطفال، وقد جلبت الدراسة نتائج مثيرة للاهتمام، ولكن من المهم أن نتذكر أن الدراسة تبين أن انخفاض فيتامين د يرتبط مع التهابات الجهاز التنفسي المتكررة والسعال المزمن، لكن لا يظهر أن انخفاض فيتامين د يسبب مباشرة هذه الحالات، أو أنه السبب الوحيد .

مخاطر الجرعة الكبيرة من فيتامين د

تشير دراسة جديدة إلى أن الأشخاص الذين يكملون فيتامين ” د ” أقل عرضة للإصابة بالبرد أو السعال، وهذه الدراسة، التي نشرت في BMJ ( المجلة الطبية البريطانية )، نظرت في 25 دراسة على الآلاف من الناس، للعثور على الأثر الصافي لمكملات فيتامين ( د )، وقالت الدراسة أن جرعة كبيرة مفاجئة من فيتامين د تعطل آلية الجسم الخاصة بصنع الفيتامين د والحفاظ عليه، بالإضافة إلى ذلك، وهذه الجرعة التي تشمل 50.000 وحدة دولية من فيتامين د، لذا إذا وصف الطبيب مكملاً لمرة واحدة من 50000 وحدة من فيتامين د، فيجب على المريض أن شرح له أو لها أن هذا سيء للجسم، لأن فيتامين د يكون أكثر فعالية عند استخدامه على مدى فترة زمنية أطول، من خلال الجرعات اليومية، في تعزيز وتحسين الصحة العامة، ويتوفر فيتامين د3 بشكل كبير في متاجر الأغذية الصحية أو الصيدليات، وهو منخفض السعر .