in

ما هي أعراض موت الجنين في الأشهر الأولى

ما هي أعراض موت الجنين في الأشهر الأولى

يعتبر الأطفال من أعظم النعم التي يمنحها الله عز وجل للإنسان ، وهم زينة الحياة الدنيا ، ويسعى كل زوجين للبحث عن الحمل للحصول على أطفال بعد فترة من الزواج ، ويرزق الله عز وجل من يشاء ويحرم من يشاء من هذه النعمة ، ولكن كل شيء عند الله بحساب وبقدر .

يحدث الحمل عند تخصيب البويضة بالحيوان المنوي داخل رحم الانثى ، وتدخل الأم في المرحلة الأولى من الحمل التي تمتد حتى نهاية الشهر الثالث ، وتعرف هذه الفترة من الحمل بأنها الأكثر خطورة ، حيث يتكون الجنين خلالها غالبا .

ربما لا يكتمل الحمل ، ويموت الجنين داخل رحم أمه قبل اكتمال المرحلة الأولى من الحمل ، ويعود ذلك للعديد من الأسباب ، وأثبتت الدراسات أنه لا توجد خطورة من بقاء الجنين الميت في رحم أمه لفترة بعد وفاته ، ولكن قد تصاب الأم بنزيف شديد من الرحم ، وهذا يؤدي إلى فقد كمية كبيرة من الدم مما يهدد حياتها ، لذلك ينبغي الحرص على التخلص من الجنين المتوفي سريعا ، تجنبا للضرر النفسي والصحي الذي قد تتعرض له الأم .

أعراض موت الجنين في بطن أمه في الشهور الأولى من الحمل

– توقف الإحساس بحركة الجنين خلال الأيام .
– التعرض للإصابة باحتقان الحليب في الثدي ، نتيجة غياب الهرمونات المسؤولة عن وقف إدرار الحليب خلال فترة الحمل .
– الإصابة بنزيف خفيف أو شديد .
– كما قد تتوقف أعراض الوحم بشكل مفاجئ .
– كما قد يصبح حجم الرحم أصغر مقارنة بالوضع الطبيعي للحمل وذلك ما يكتشفه الطبيب عند القيام بفحص الحمل .

أسباب موت الجنين في بطن أمه في المرحلة الأولى من الحمل

– تعرض الأم للإصابة بارتفاع ضغط الدم أو تسمم الحمل أو سكري الحمل أو زلال البول .
– التعرض لإصابة قوية كالسقوط من مكان عالي أو الإصابة أثناء حادث سير .
– الإصابة بالتهابات شديدة .
– عدم وصول الغذاء والماء إلى الجنين خلال المشيمية نتيجة وجود خلل في عمل المشيمة .
– الإصابة بالحمى (الارتفاع المفاجئ في درجة حرارة الجسم ) .

طرق التخلص من الجنين المتوفي في بطن أمه

– لا يحتاج إخراج الجنين المتوفّي في الأشهر الأولى من الرحم إلى ما تحتاجه طرق الولادة الطبيعيّة مثل الطلق الاصطناعي؛ وذلك لأنّ حجم الجنين صغير وغير مكتمل النموّ.

– لذلك يمكن استخدام الأدوية الخاصّة بالإجهاض؛ حيث تقوم بإنزال الجنين على شكل قطع صغيرة تنزل مع الدم إلى خارج الجسم عن طريق المهبل.

– أو عن طريق إجراء عمليّة جراحيّة ؛ حيث يتم عمل تنظيف للرّحم للتخلّص من الجنين والآثار الباقية منه بسهولة .